الاغانى السودانيه و النوبيه و التراث النوبى منتدى شامل


    الفضائح الجنسية (سقطة ) رؤساء امريكا

    شاطر
    avatar
    Admin
    عضو ذهبى
    عضو ذهبى

    عدد الرسائل : 166
    http://shmarat.yoo7.com/users/a1/28/69/69/avatars/ : 0
    تاريخ التسجيل : 22/04/2008

    الفضائح الجنسية (سقطة ) رؤساء امريكا

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين 28 أبريل - 2:35

    الفضائح الجنسية

    "سقطة" الرؤساء والساسة الأمريكيين
    أصبحت الفضائح الجنسية أكثر القضايا التي تلاحق القادة الأمريكيين بدءا من الرئيس ومرورا بحكام الولايات ووصولا إلى أعضاء مجلسي النواب والشيوخ.
    وأصبح اليوت سبيتزر حاكم ولاية نيويورك آخر المنضمين إلى قائمة الفضائح الجنسية، فهوت به إلى قائمة المتورطين، فأخرجته الفضيحة من منصبه السياسي ومستقبل واعد كان يؤهله للترشح للمنصب الرئاسي عام 2012.
    الرئيس الامريكي السابق ــ بيل كلينتون
    ويذكر مؤرخون أن جميع الرؤساء الديمقراطيين منذ الحرب الاهلية، في ماعدا هاري ترومان وجيمي كارتر، كانوا متورطين بشكل أو بآخر في علاقات جنسية خارج اطار الزواج، وكان جون كيندي أكثرهم نشاطا وتهورا في هذا المجال وبالمصادفة تعلقت آخر الفضائح بنفس المكان الذي تورط فيه، مع احدي عشيقاته.
    استقالة مطارد البغاة
    وعقب استقالة اليوت سبيتزر حاكم ولاية نيويورك أمس الاربعاء، بعد التهديدات باقالته والضغوط الاعلامية التي تعرض لها بسبب ضلوعه في فضيحة دعارة.
    صرح سبيترز للصحفيين وبجانبه زوجته بانه يتحمل مسئوليته عن تصرفاته وهي نفس الكلمات التي كان يرددها طوال فترة انخراطه في الحياة العامة، في أحكامه على تصرفات الآخرين.
    وأضاف سبيرز في تصريحات لأجهزة الإعلام:" :"لا يمكنني أن أقبل أقل من ذلك من نفسي ولهذا السبب أقدم استقالتي من منصب الحاكم ابتداء من الاثنين ، لا يمكنني ان اسمح لاخفاقاتي الشخصية ان تعطل عمل الناس" .
    وقال القاضي ان المخاطر التي تحدق بالحاكم تتعلق بطريقة دفعه المقابل لفتاة الليل التي واعدها، كحاكم للولاية في وقت أمر بشن حملات على أوكار الدعارة في نيوريوك.
    وتم مؤخرا تفكيك الشبكة الدولية التي كانت تنشط من خلال الانترنت تحت اسم امبيرورز كلاب في اي بي واعتقل اربعة من مسؤوليها الاسبوع الماضي في نيويورك.
    ودس المحققون ميكروفونات في الهواتف الخليوية لبعض الاشخاص الذين يشتبه بانهم استعانوا بخدمات الشبكة التي توظف حوالي خمسين مومسا في نيويورك وباريس ولندن وميامي وواشنطن لقاء مبالغ قد تصل الي 5500 دولار للساعة.
    استقالة حاكم نيويورك
    وأقر حاكم ولاية نيويورك الديمقراطي اليوت سبيتزر امس الاول الثلاثاء، بانه انتهك واجباته تجاه عائلته، وقدم اعتذاره عن فعلته قبل الإستقالة.
    ويري عدد من الخبراء والسياسيين ان الفضيحة تلخص الصعود السريع والسقوط المدويّ للحاكم البالغ من العمر 48 سنة، من قمة حاكمية إحدى اهم الولايات في البلاد، الى كنية "الزبون رقم 9" وهم الاسم الذي كان يستخدمه العاملون في شبكة الدعارة لوصف سبيتزر.
    فضائح سابقة
    ويرصد مؤرخون ان جميع الرؤساء الديمقراطيين منذ الحرب الاهلية، في ما عدا هاري ترومان وجيمي كارتر، كانوا متورطين بشكل او بآخر في علاقات جنسية خارج اطار الزواج، وكان جون كيندي أكثرهم نشاطا وتهورا في هذا المجال.
    بينما كانت فضيحة بيل كلينتون الرئيس الامريكي السابق من اكثر الفضائح شهرة واعلي صيتا حيث خضع منذ عشر سنوات، لاستجواب في البيت الأبيض من قبل محامي بولا جونز وهي امرأة من اركنسو اتهمته بالتحرش بها جنسيا، وفي شهادته تحت القسم أنكر كلينتون إقامة علاقة جنسية مع المتدربة في البيت الأبيض مونيكا لوينسكي.
    وقد وجهت إلى كلينتون تهمتين، بالإساءة الجنسية عندما كان حاكماً لولاية اركنساس الامريكية من قبل كل من "كيثلين ويلي" و"خوانيتا برودريك" ولم تثبت في أي من الحالتين، وعندما اصبح رئيساً تم اتهامه من قبل "باولا جونز" بتهمة التحرش الجنسي والاساءة الى سمعتها، لكن التهمة التي كادت تؤدي الى طرده خارج البيت الابيض هي تلك المتعلقة بمونيكا لوينسكي.
    فضائح بالجملة
    ومن أشهر الفضائح، كشف علاقة الرئيس جيفرسون مع أخت زوجته، التي كانت تجرى في سرية تامة، وتبين أنهما قد أنجبا ستة أطفال. ووقعت مشاكل كثيرة بين الرئيس جيفرسون واصدقائه، بسبب تحرشاته الجنسية بزوجاتهم، ومن أبرزهم جون ووكر، صديق العمر للرئيس جيفرسون، وقد تبين أن جيفرسون كان يلهث وراءها طوال فترة صداقته مع زوجها محاولاً اغواءها بشتى الوسائل.
    وبعد أن توفيت زوجته مارتا، وسع الرئيس جيفرسون نطاق شهواته وأصبح يتعامل مع الكثير من انواع الزبونات .
    الرئيس وارين جي
    انكشف الأمر وارين جي الرئيس الأسبق حول علاقته مع السيدة كاري زوجة صديقه جميس فيليب، والتي استمرت بشكل سري لفترة 15 عاماً دون انقطاع.كذلك تم الكشف عن علاقته مع نان بريتون الموظفة بالبيت الأبيض الأمريكي والتي كانت اقل منه عمراً بـ30 عاماً، وقد اعترفت نان بريتون بأن الرئيس وارين كان يواعدها في مقره، داخل البيت الأبيض الأمريكي. و اثمرت تلك العلاقة عن إنجاب طفلة أطلقا عليها اسم إليزابيث، وكانت زوجة الرئيس مارين أكثر حنقاً وحقداً عليه، وقد مات الرئيس فجأة في عام 1923. وأشارت التقارير الطبية بأنه قد مات مسموماً، ويقول المقربون من الرئيس وارين بأن زوجته فلوينس هي التي قامت بتسميمه بعد أن أظلمت وغامت الدنيا أمامها من جراء فضائحه النسائية، وتزايد عدد اطفاله غير الشرعيين من الخادمات وموظفات البيت الأبيض الأمريكي.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 17 ديسمبر - 1:05